جُـحْـرُ الضبّ الذي دخلناه بجدارة . الشيخ تاج الدين الهلالى

جُـحْـرُ الضبّ الذي دخلناه بجدارة

*************************************

لقد تحقّق ما أخبر به الصادق المصدوق صلى الله عليه وآله وسلم : لتتبعُنَّ سـنَنَ من كان قبلكم ( أي طريقهم وعاداتهم ) شبرا بشبر حتى لو دخلوا جُحر ضـبٍّ دخلتموه معهم …. الحديث بمعني أننا لن نقلدهم في النظام والتكنولوجيا والتقدم والمدنية والصعود الى القمر …. الخ ولكننا سـنقلدهم ونتشـبَّه بهم في سواقط الأمور وتوافهها ورقيعها وخليعها والمتعفن منها مثل ( رائحة جحر الضب ) وإن أردت التحقُّق من ذلك فانظر ماذا حدث لشباب الأمة الاسلامية خلال هذه السنوات

(1) انتشار ظاهرة ( القزع ) وهو حلق بعض الشعر وترك الآخر هذا فوق رأســه عُرف الديك والثاني أرنبيطة والثالث فجلة أو جزرة والرابع خريطة أفريقيا .. الخ في تحدِّ سافر للســنة وتشبه كامل بشواذ سان فرانسيسكو وأوربا

( 2 ) ظاهرة انتشار ارتداء البنطلون { مرقَّع ، ومـلفَّق – ومبهدل ومهلهل } وكلما كان البنطلون مرقّعا ومُمزَّقا أكثر كلما كان ثمنه أكثر،، انني شاهدتُ هذه الظاهرة منتشرة ومتفشّـية بين شباب وفتيات مصر فحسبتها من جهلى أن هؤلاء فقراء بائسين لايقدرون على شراء ( بنطلون ) سـليم يستر عوراتهم وبخاصة الرقع الظاهرة على مؤخَّراتهم فرقَّ قلبي ودمعت عيني وهممت أن أعطيهم صدقة تعينهم على شراء مايسترهم ولكنني علمت أنهم أبناء عائلات غنية ( فرانكوأرب ) ويركبون أحدث السيارات وبأيديهم أفخم أنواع التليفونات

( 3 ) أما عن ظاهرة الالحاد والشذوذ وزواج المثليين وشواطئ العراة وماخفي كان أعظم فحدِّث ولا حرج فقلت ياسبحان الله ابناء الأثرياء والأغنياء عندما تفتح لهم الدنيا أبوابها يلبسون ملابس الشـحاذين والمتسولين تحت شعار ( الموضة ) اعلانا صريحا على ماهم فيه من فقر وخواء وعوز فكري وعقدي فيامن تلبس جلبابا أو عباءة مقطعة مرقَّعة ممزقة احمد ربك وارفع رأسك فأنت تسير وتواكب أحدث الموضات .. وعوضنا الله خيرا في أمة تخلّت عن هُويتها فكُشفتْ سـوأتُها وظهرت عورتُها تحت شعار موضة المجنون والجنون فنون ..أفلا تعقلون ؟؟

0 Comments

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

© [السنة الحالية] ALWASATEIA | مشغل بواسطة

Log in with your credentials

Forgot your details?